257366828 257238279768113 443680065923791170 n 1
شؤون سياسية

قيس سعيد : “أحلامنا كبيرة وإمكانياتنا كبيرة فلنعبّد الطريق لننطلق من الآلام إلى الآمال”.

أكّد رئيس الجمهورية قيس سعيد، اليوم الثلاثاء 23 نوفمبر 2021، حرص تونس على تكريس مبادئ الاندماج الإفريقي وتعزيز التعاون جنوب جنوب واستعدادها التام للارتقاء بلتعاون مع دول وشرق وجنوب القارة إلى أفضل المستويات بما يساعد على تحقيق لاندماج والتكامل الاقتصادي والتنموي بين دول القارة.

وقال قيس سعيد، في كلمة ألقاها عن بعد في الدورة 21 لمؤتمر قمة رؤساء دول وحكومات السوق المشتركة للشرق والجنوب الإفريقي: ”واجهت القارة من المآسي الكثير وعانت شعوب القارة الآلام والمجاعات وآن الأوان لننظر في الأسباب التي أدت إلى وأد أحلامنا في بداية سنوات الستين لنخرج القارة من الأوضاع التي آلت إليها ولعل أول الأسباب التي تردت فيها الشعوب بدرجات مختلفة هو غياب العمل المشترك وغياب توحيد الأهداف”.

وأضاف: ”يجب أن تكون إفريقيا للأفارقة ولا يجب أن تبقى مكانا يتهاف عليه من يتهافت ولا سبيل لتحقيق هذا الهدف النبيل إلاّ بالعمل المشترك انطلاقا من عزيمة مشتركة..أحلامنا كبيرة وإمكانياتنا كبيرة فلنعبّد الطريق للنطلق من الآلام إل الآمال”.

وتابع: ”تؤكد تونس على أهمية نقل التكتنولوجيا والمعرفة وتعزيز قدرات إفريقيا في مجال التقنيات الحديثة لاختصار الآجال والتاريخ وتدعو تونس إلى تعزيز الاقتصاد الرقمي والمجتمعات الذكية داخل المنظمة لتحقيق نمو مبتكر وشامل ومستدام وتحرير طاقات الشباب الافريقي وتعزيز دورهم في القارة”.

كما أكّد رئيس الدولة على أهمية التوجه نحو الاقتصاد الأخضر من خلال استثمار في الطاقات المتجددة، معربا تطلع تونس لتعزيز علاقات الشراكة مع الدول الأعضاء في الكوميسا من أجل تحقيق ما ترجوه الشعوب وما ناشدته من تنمية حقيقية دائمة وازدهار وسلم اجتماعيين وتطوير التبادل الاقتصادي وخلق ميادين جديدة وطرق للاستثمار”.

وأعرب رئيس الجمهورية أيضا، عن استعداد تونس الكامل للانخراط في تأسيس مقاربات مشتركة لتحقيق ذلك ومساندة كل المبادرات في هذا الاتجاه.

وأعلن رئيس الدولة في ختام كلمته، عن تقدم تونس بترشحها لعضوية مجلس السلم والأمن في الاتحاد الإفريقي وذلك ”إيمانا منها بقيم السلم والأمن في تحقيق الاستقرار والتنمية في المنطقة وتوظيف خبراتها لفائدة إفريقيا”.

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*