تحليل, رأي, مقالات وأراء

على السفود 47 /21 : لطفي زيتون حمامة سلام …نصاف بن علية نقطة استفهام ..سيد الفرجاني والمؤامرة

 

 

الخبر: لقاء بين لطفي زيتون وسعيد ولقاء بين زيتون والغنوشي وحديث عن تقريب وجهات نظر ثم لقاء بين سعيد والغنوشي

التعليق: الحمد لله وأخيرا أصبح لطفي زيتون صاحب حملة ” اكبس” وكذلك أكبر المحرضين على العمل النقابي حمامة سلام في بلد الفرح الدائم. لطفي زيتون الذي صدع رؤوسنا بمواقف نقدية وبما اعتبره البعض مراجعات حتى صار مضرب الأمثال عند بعض السذج صار اليوم وسيطا بين الغنوشي وسعيد. ترى هل كان زيتون حريصا على مصلحة البلد ووطنيا أكثر من الجميع؟ لماذا تأخرت كثيرا وساطة لطفي زيتون؟ هل استفاق ضمير زيتون اليوم والبلد تقريبا تحولت خرابا نتيجة سياسات النهضة الرعناء والتي اعترف زيتون نفسه بذلك عدة مرات؟ هل تحرك زيتون من تلقاء نفسه ونحن نعرف أن زيتون قد قضى حياته في بريطانيا وما تعنيه بريطانيا في مخيالنا الجمعي؟ لمصلحة من هذه الوساطة؟ هل هي لمصلحة البلد؟ كل الدلائل كانت تشير إلى أزمة حكم عميقة تعيشها حركة النهضة وحكومة المشيشي وعجز تام رغم محاولات كثيرة وبالتالي تصبح هذه الوساطة حبل نجاة لحركة النهضة لا غير وكل حديث عن المصلحة الوطنية هو مجرد هراء للاستهلاك الإعلامي لا غير وهي وساطة تثبت أن من غادروا النهضة غادروها ليقوموا بمثل هذه المهام لا غير.

الخبر: نصاف بن علية تقص المرطبات بالقيروان

التعليق: سيدة نصاف احترمك الجميع ودافعوا عنك يوما ما لأنك كنت رمزا للبذل والعطاء بدون حدود لكن للأسف ما وقع في القيروان كان خطأ اتصاليا فادحا لا يغتفر. القائد في المعركة مطالب بأن يكون مثالا يحتذي به . سيدة نصاف حين كنت تحتفلين في القيروان كان رجال الخط الأول في أقسام الكوفيد يواجهون الموت بصدور عارية وبإمكانيات شبه منعدمة فكيف سيكون مردودهم وهم يرون تلك الصورة؟ في تلك اللحظة كان الكوفيد يحصد ضحاياه في كل ركن من القيروان وسط صمت رهيب فهل يجوز أن نحتفل وفي ذات اللحظة تموت إمرأة منسية على ” كريطة”؟ سيدة نصاف بقدر احترامي لك سأكون قاسيا في نقدك من منطلق المحافظة على صورة إمرأة نالت احترام الجميع. سيدة نصاف الوصول إلى القمة سهل ولكن البقاء هناك صعب وأنت تعرفين ذلك جيدا. سيدة نصاف أضعف الإيمان هو الإعتدار لكل أهالي القيروان والاعتذار من شيم الكبار .

الخبر: سيد الفرجاني يتحدث عن خطة ممنهجة للركوب على آلام القيروان تقف وراءها تنسيقيات قيس سعيد وأحزاب نادية عكاشة لضرب الدولة وترذيل الحكومة

التعليق: سيد الفرجاني منذ أيام كان مع جملة من النواب في وقفة احتجاجية للمطالبة بإطلاق سراح نبيل القروي واليوم تذكر القيروان. سيد الفرجاني كفى هروبا من المسؤولية ووضح لنا هذه الخطة المزعومة وكيف تقف وراءها تنسيقيات قيس سعيد؟ سيد الفرجاني مازلت تلوك “لوبانة” نادية عكاشة ونسبت لها أحزابا فهل لك أن تعلن عن أسماء أحزاب السيدة نادية عكاشة؟ سيد الفرجاني ألا تخجل من نفسك وأنت ترى أهلك الذين أوصلوك إلى مجلس النواب يموتون ثم تأتي لتحدثنا عن مؤامرة لا توجد إلا في ذهنك. سيد الفرجاني أنت وبقية نواب جهة القيروان هل يمكنكم ذكر ما قدمتم للجهة منذ بداية عهدتكم؟ آسف سيد النائب أنتم تعتبرون القيروان مثلها مثل باقي الجهات الداخلية مجرد خزان انتخابي تتذكرونه كل خمس سنوات . العيب ليس عيبكم سيد النائب بل عيب شعب صدقكم وجربكم أكثر من مرة ولكنه مازال يصدق الأوهام التي تبيعونها ويعيد انتخابكم . سيد الفرجاني للقيروان رب يحميها بعدما تخلى عنها الجميع حكاما ومعارضة ستنهض القيروان لكن المصيبة أنها لن تحاسبكم ……..

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*