تحليل, رأي, مقالات وأراء

على السفود 46 /21 :القروي وماذا بعد؟..كلوخ الهاروني …ضحايا الشقاء يا ضحايا الفساد

بقلم

مختار الورغمي

الخبر: نبيل القروي في حالة سراح وسط فرحة عارمة في مونبليزير

التعليق: مغادرة القروي السجن ليست مفاجأة بل أمرا عاديا . السيد القروي قبلها بيوم أعتقد أعلن دخوله في إضراب جوع وأعلنت التلفازات أنه في حالة صحية حرجة. مشهد نبيل القروي وهو يغادر السجن في أحلى كسوة حاملا شنطته مضحكة وتجعلك تطرح سؤالا حول “إضراب الجوع”؟ لقد وقع تشليك كل شيء في تونس حتى الأشكال النضالية. منذ أيام نواب يتجمهرون للمطالبة بإطلاق القروي وأحدهم ولايته خربها الوباء ولكنه مهتم بالقروي أما من انتخبوه فليذهبوا إلى الجحيم لأنهم سيعيدون انتخابه. الغريب في الأمر هو تزامن إطلاق سراح نبيل القروي مع إطلاق سراح سامي الفهري فهل هي مجرد صدفة؟ لماذا وقع إطلاق سراحهم وبقي شفيق جراية في السجن؟ أي محاولة للفهم في تونس هي أشبه ما يكون بمحاولة انتحار. ماذا سنفهم في بلد شبه فيه أحدهم نبيل القروي بنلسون مانديلا؟؟؟

الخبر: أشار الهاروني إلى إمكانية رفع الحصانة عن نواب الدستوري الحر خاصة وأنهم ضبطوا أكثر من  مرة في حالة تلبس، مشددا على ضرورة وضع حدد لما وصفه بالعربدة التي يقومون بها و لعب دور الضحية

التعليق: أحسن نكتة قالها السيد الهاروني منذ توليه رئاسة شورى النهضة. سيد الهاروني هل تريد أن نصدق كلامك وأنت تعرف والكل يعرف أن هناك نائب صدرت في حقه بطاقة جلب وقام بعمليات تصويت عن بعد وأنتم شهود على ذلك فلماذا لم تتكلم؟ سيد الهاروني هناك حديث كثير في الشارع التونسي عن مطالب رفع الحصانة التي يحتفظ بها الغنوشي في مكتبه فلماذا لم تتطرق إلى ذلك؟ تحدثت عن تلبس نواب الدستوري الحر طيب جميل جدا لكن يا سيد الهاروني هل الآن اكتشفتم ذلك ؟ عبير موسي هي عبير لم تتغير منذ دخلت البرلمان ويمكن تذكيرك باحتلالها كرسي راشد الغنوشي واعتصامها في المجلس واستعمالها مكبر الصوت ووو فأين كنتم وقتها. سيد الهاروني ما تقوله هو حديث موجه إلى قواعدكم التي ملت صمتكم وتفاهماتكم التي تبررونها كل مرة بحجة لا تنطلي إلا على السذج. أنتم لن تقوموا بشيء مما قلت ولن ترفعوا الحصانة عن نائب واحد من الدستوري الحر وأتحداك يا هاروني أن تفعلوها. سيد الهاروني كفى كفى أنتم وعبير تشتغلون بالوكالة ولا تملكون قراركم واقسم لك أنه حين ينتهي دوركم سيطلب منكم المقاول الكبير جمع معداتكم والمغادرة فكفى تدجيلا.

الخبر: كشف النائب بدر الدين القمودي رئيس لجنة الحوكمة ومكافحة الفساد بالبرلمان أن الدولة فرطّت في ”قصر خليج الملائكة ” الذي كان على ملك زين العابدين بن علي بمبلغ زهيد لا يقارب ربع قيمته الحقيقيّة

التعليق: هكذا بكل بساطة تتم عملية البيع بربع الثمن ولا أحد يحرك ساكنا. هذا الذي يجري يسمى نهبا للمال العام وهي جريمة لا تتطلب إحداث لجنة وفتح تحقيق في دولة تحترم نفسها. أركان الجريمة واضحة والمطلوب فتح بحث وتكليف خبراء بتقييم العقار ثم المرور إلي السير العادي للقضية ومحاسبة المشاركين فيها. في بلد الانتقال الديمخرائي أصبح الفساد عقلية ورفع شعار مقاومة الفساد هو أكبر كذبة في تاريخ تونس القديم والحديث. مثل هذه الصفقات وغيرها من ملفات سوداء في الصفقات العمومية ساهمت بشكل كبير جدا في إفلاس الدولة . المصيبة في هذا الشعب أنه طبّع مع الفساد حتى صرنا مجتمعا فاسدا لأن من باع قصرا بربع ثمنه فاسد وكذلك من يذهب إلى عمله متأخرا بساعة أو يغادر قبل  ساعة هو الآخر فاسد وإن اختلفت المواقع . في تونس يعترضك الفساد في كل مكان دون استثناء حتى في المسجد نعم حتى في المساجد فوجود 10 مكيفات في مسجد هو نوع من أنواع الفساد المتمثل في إهدار الطاقة لكننا نبرره باسم الدين. لا معنى لمقاومة الفساد اليوم وسنعيش معه سنوات وسنوات

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*