على السفود : راشد مدى الحياة . …القضاء على الفقر بـ 30 دينار…زيارات المدارس واستغراب المشيشي

أخبار المواطنة – على السفود: 

بقلم : مختار الورغمي

الخبر: 100 شخصية نهضاوية تطلب من الغنوشي عدم الترشح وهو يرفض

التعليق : زوابع رعدية منتظرة على خليج مونبليزير وتشير التوقعات إلى أمطار “مكيّة” وإعصار” بن سالم “يتجه نحو تلك الربوع . تمتد الرؤية من شهر إلى 3 أشهر على أقصى تقدير والرجاء من كبار السن توخي الحذر. ي

بدو أن الشيخ راشد ديمقراطي جدا وهو يكره ”  حكم العسكر الانقلابي” لذلك رفض الاستماع إلى نصيحة رفاق الدرب. الغنوشي تخلص من صالح كركر وبعده عبد الفتاح مورو وغيرهم لكي يبقى وحيدا على رأس الحركة. ي

بدو أن التعلق بالكرسي هواية عربية بامتياز فكل الرؤساء لم يغادروا كراسيهم إلا في اتجاه المقبرة ليبقى سوار الذهب السوداني استثناء.الغنوشي عايش أزمات كثيرة ومرّ منها لكنه هذه المرة يعيش واقعا مختلفا قد تكون نتائجه كارثية وربما سيناريو نداء تونس ليس بعيدا رغم ما يدعيه البعض من صلابة النهضة ولكنهم يتناسون إغراء الكرسي . رسالة تطرح أكثر من سؤال.هل الرافضين لتنقيح النظام الداخلي ديمقراطيون حقا؟

هل يملك هؤلاء سندا خارجيا يسمح لهم بالذهاب بعيدا؟ هل يملكون أموالا لتأسيس كيان جديد أم سينسحبون في صمت كغيرهم؟ هل مازال الغنوشي خائفا على “الانتقال الديمقراطي” وهو المتمسك بالكرسي بهذه الطريقة؟ هل سيقف ” المقاول الكبير” مع الغنوشي أم ضده؟ نهاية 2020 كفيلة بالإجابة.

الخبر: قال الغنوشي في رده على رسالة النهضاويين ” الزعماء جلودهم خشينة”

التعليق: يبدو أن الماركة العالمية ” لاكوست” بصدد تجهيز ملف لرفع قضية تحيل ضد الغنوشي لأنه غير مسجل باسمها وهي قضية قد تعرف تطورات كثيرة. يا شيخ من قال لك أن جلود الزعماء “خشينة” فجلد غيفارا خرّبه الرصاص .

كوامي نكروما خرّب المرض جسده ومات .سيلفادور أليندي قتلته المخابرات الأمريكية …..عن أي زعماء تتحدث ؟ ربما تتحدث عن زعامات التشبث بالكرسي حتى الرمق الأخير نعم فأنت منهم ولعلمك هؤلاء ليسوا زعامات أنت واهم؟ يا غنوشي لطالما غنى أنصارك ” قداش رقم الكوش يا سي الباجي” ساخرين من الباجي رحمه الله لأنه لم يترك السياسة وها أنت تسير على نهجه.

طالما تفاخرت بعدم الترحم على بورقيبة الذي مدّد لنفسه ليكون رئيسا مدى الحياة وها أنت تحذو حذوه.

منذ أيام كان أنصارك يسبون الطبوبي الذي نقح الفصل 20 وها أنت تستعد لتخلف نفسك.  يبدو أن إزاحتك عن كرسييك تتطلب عملية جراحية لأنك صرت لاصقا فيه وسنرى تبرير أتباعك لهذا التكتيك الديمقراطي جدا .الله وحد الله وحد وراشد ما كيفه حد.

الخبر: حديث عن 30 قنطار أكلها الحمام .

التعليق: ذاكرة الشعب التونسي لا تختلف عن ذاكرة السمكة. الوزير سمير الطيب تعمد اتلاف  صابة  القمح والشعير وتركها حتى جرفتها الأمطار ولم يحاسب.أموال طائلة أكلها البشر وليس الحمام ولم يحاسب وفي كل مرة نسمع حكاية تجعل الكل ينسى مشاغله وينهمك في التندر بها وهلم جرا. لقد نسي الجميع أن تونس من شمالها إلى جنوبها أكلها الحمام والجراد وأنها صارت خرابا وأن سكانها يغطون في نوم عميق. شعب يعشق “التنبير” على الفيس بوك ويكره العمل.شعب غير مستعد للتضحية وخلق الثروة. شعب غير مستعد لمحاسبة الفاسدين بل صار هو الآخر جزءا من الفساد. اليوم نتحدث عن الحمام ونسينا أن السوس قد نخر البلد وأن فرصة النجاة ربما ضاعت إلى الأبد.

الخبر: المشيشي يزور مدرسة في تونس العاصمة ويعبر عن استغرابه.

التعليق: سيدي رئيس الحكومة رجاء ثم رجاء لقد كرهنا هذه المسرحيات . لماذا تستغرب؟ هل قالوا لك أن مدارسنا على ما يرام؟ هل حدثوك عن مدارس بوزيد/القصرين/سليانة/الكاف/جندوبة/باجة/مدنين/ تطاوين… حيث لا توجد مجموعات صحية وإن وجدت فالماء غيرموجود.هل حدثوك عن مدارس بدون سياج؟هل أعلموك عن مدارس بدون عملة؟ هل تعرف ظروف عمل المدرسين في الأرياف؟ ألف سؤال قد أطرحه ولن  تجد إجابة .سيدي رئيس الحكومة تنقل بمفردك إلى الداخل وسترى الحقيقة بدون ماكياج لكن للأسف يبدو أن التعليم لم يعد خيارا استراتيجيا لهذه الدولة فرجاء دعونا نعمل بما هو متاح وكفانا زيارات .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

0 Shares
Share
Pin
Tweet
Share