الأخبار, تونس اليوم

خطير: هكذا تورّط موظفون بمؤسّسة عموميّة في ترويج كحولٍ سامّة

أخبار المواطنة – تونس اليوم:

إتضح على اثر معلومات وردت على الفرقة الوطنية لمراقبة المتفجرات والمواد الخطرة التابعة للحرس الوطني مؤخرا، تعلقت بإرتشاء ورشوة وإستغلال الوظيف خلاف التراتيب المعمول بها وترويج مادة خطرة وسامة للعموم، وبعد فتح بحث من قبل الفرقة المذكورة أن إحدى الشركات الخاصة تتزود بالكحول الفاسدة لصناعة المعقمات والمواد شبة الطبية والصيدلية.

وتبعا لذلك أذنت النيابة العمومية بإيقاف صاحب الشركة الذي جاء في إعترافاته الأولية بأنه تزود بمادة الكحول من مؤسسة عمومية ويقوم بتقديم مبالغ مالية هامة لأعوان وإطارات تعمل داخل هذه المؤسسة العمومية مقابل حصوله على مادة الكحول، مشيرا إلى أنه قدم وعودا لأحد الموظفين السامين داخل المؤسسة بتمكينه بمنافع شخصية .

وبعد اجراء التدقيق اللازم من قبل الفرقة الامنية المتعهدة بالملف،ثبت ان الكحول التي تم بيعها تحتوي على مادة الصدء السامة الموجودة داخل الحاويات منذ سنوات فضلا عن احتوائها على مواد غير صالحة للاستعمال ولا تتطابق مع المواصفات المعمول بها .

كما تبين ان موظف سام بالمؤسسة -بمساعدة 6 موظفين اخرين من ضمنهم السائق و تقني ورئيس مصلحة- يقومون بترويج هذه المادة دون علم سلطة الاشراف مخالفا الاجراءات والتراتيب المعمول بها حسب ما نقل موقع « أخر خبر أونلاين ».

وبمراجعة النيابة العمومية تمّ الاحتفاظ بصاحب الشركة الخاصة فضلا عن 7 موظفين بالمؤسسة العمومية من بينهم موظف سام بتهم عديدة من بينها الإرشاء والارتشاء واستغلال النفوذ وتلقّي وعود من أجل تحقيق منفعة لاوجه قانوني لها والتفويت في محجوز يتمثل في كحول فاسدة وغير صالحة للاستهلاك.

Leave a Comment

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée.

*