حكيم بن حمودة : عجز الميزانية سيضع البلاد في مشاكل مع المنظمات الدولية على غرار صندوق النقد

أخبار المواطنة – اقتصاد:

قال الخبير الاقتصادي حكيم بن حمودة  اليوم الجمعة 20 نوفمبر 2020، إنّ العجز المقدر بــ  11.4% في مشروع قانون المالية التعديلي مخيف.

وتابع بن حمودة ” كان من المفروض أن لا نتجاوز العجز الـ 7 بالمائة لأنه سيصعب تمويل مشروع قانون المالية” وفق تصريح له على إذاعة شمس أف أم.

وشدد بن حمودة على أن 11.4% عجز سيثر الكثير من المشاكل السنة المقبلة حيث سيصعب الاتفاق مع أي منظمة دولية على غرار صندوق النقد الدولي.

وقال بن حمودة نسبة العجز كبيرة وضخمة وهذا يبعث العديد من المخاوف وفق تعبيره.

يشار الى أن النسخة الجديدة لمشروع قانون المالية التعديلي ترجّح عجزا بقيمة 492ر11 مليار دينار مع موفى سنة 2020
وضبط الفصل الأول (جديد) من النسخة الجديدة لمشروع قانون المالية التعديلي 2020 نفقات الدولة في حدود 713ر41 مليار دينار مقابل مداخيل لاتتجاوز 221ر30 مليار دينار.

وأظهرت النسخة المعدلة من المشروع، التي تضمنت 10 فصول منقّحة، أن المداخيل الجبائية ستمثل نسبة 87 بالمائة من المداخيل الجمليّة للدولة في حين لن تتخطى المداخيل غير الجبائية نسبة 9 بالمائة والهبات 4 بالمائة.

ويرخّص الفصل 7 (جديد) استخلاص موارد بقيمة 491ر19 مليار دينار لفائدة خزينة الدولة لسنة 2020.

وسيتم توفير هذه الموارد، خاصة، من موارد الاقتراض الخارجي (364ر7 مليار دينار) وموارد الاقتراض الداخلي (948ر11 مليار دينار).

وستوجه أساسا لتمويل عجز الميزانية (492ر11 مليار دينار) وتسديد اصل الدين الخارجي (333ر4 مليار دينار) واصل الدين الداخلي (121ر3 مليار دينار).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

0 Shares
Share
Pin
Tweet
Share