unnamed 2 2
تربية وتعليم, صحة

حالة الاستاذ صحبي بن سلامة في استقرار بعد اجرائه 7 عمليات

قال الكاتب العام المساعد بالجامعة العامة للتعليم الثانوي نبيل الحمروني، إنّ الحالة الصحية للأستاذ صحبي بن سلامة الذي تعرض للإعتداء مساء أمس الاثنين 8 نوفمبر 2021، بمعهد ابن رشيق بالزهراء، من قبل أحد تلاميذه بواسطة “ساطور وسكين” مستقرة رغم إجرائه لسبع عمليات جراحية بمختلف أنحاء جسمه خلفت له أضرارا جسيمة.

وأضح الحمروني أنه تم نقل الأستاذ “الضحية” من غرفة الإنعاش بإحدى المصحات الخاصة إلى المستشفى العسكري بتونس حيث حضي بالعناية الطبية اللازمة وبالإحاطة والدعم على جميع المستويات من زملائه، معتبرا أن هذه الحادثة جاءت نتيجة الحملة الممنهجة ضد قطاع التربية والتعليم التي ما انفكت كل من وسائل التواصل الاجتماعي وبعض البرامج الإعلامية تشنها في الفترة الأخيرة بهدف تلفيق قضايا كيدية ضد الإطارات التربوية.

وشدد على أن هذه الحملة “الشنيعة” ساهمت في تأجيج المواطنين وعلى رأسهم التلاميذ ضد جميع العاملين بالقطاع التربوي.


وطالب الحمروني وزارة التربية بالعمل على سن قانون يجرم الاعتداء على الإطارات التربوية و الإسراع في تنفيذ مشروع الإصلاح التربوي محملا الوزارة مسؤولية انحراف المدرسة عن مسارها بعد أن أصبحت تعيش حالة غير مسبوقة من التراجع والوهن.


وتنفّذ الجامعة العامة للتعليم الثانوي اليوم إضرابا احتجاجيا حضوريا بكافّة المؤسسات التربوية على خلفية ما تعرض له أستاذ التاريخ والجغرافيا الصحبي بن سلامة بمعهد ابن رشيق بالزهراء ببن عروس من اعتداء “وحشي” غير مسبوق بواسطة “ساطور وسكين” داخل الحرم المدرسي
 

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*