الأخبار, عالمية

تحقيق للأمم المتحدة يورّط فرنسا في مقتل 19 مدنيا خلال حفل زفاف في مالي

أخبار المواطنة – وكالات: 

أكد تحقيق للأمم المتحدة أن ضربة جوية نفذها الجيش الفرنسي في مالي في جانفي الماضي، أسفرت عن مقتل 19 مدنيا تجمعوا لحضور حفل زفاف، بحسب تقرير اطلعت عليه وكالة “فرانس برس” واعترضت باريس على نتائجه.

وكانت الطائرات الفرنسية قد نفذت غارة في الثالث من جانفي قرب قرية “بونتي” النائية في ظروف أثارت الجدل في هذه الدولة الافريقية في منطقة الساحل التي تشهد نزاعات دامية.

وقال سكان القرية إن الغارة أصابت حفل زفاف أدى الى مقتل مدنيين، لكن الجيش الفرنسي رفض الاتهام وأكد انه قتل “جهاديين”، كما نفى أن حفل زفاف أقيم في بونتي ذلك اليوم.

ونفت وزارة الجيوش الفرنسية الثلاثاء أن تكون ارتكبت أي خطأ قائلة “في الثالث من جانفي، نفذت القوات الفرنسية المسلحة ضربة جوية استهدفت مجموعة جهادية مسلحة مصنفة كذلك قرب بونتي في وسط مالي”.

وأضاف البيان أن الوزارة لديها “تحفظات كثيرة حول المنهجية المتبعة” للأمم المتحدة في اجرائها التحقيق مشددة على أن هذا التقرير “لا يوفر أي دليل يتناقض مع الوقائع التي وصفتها القوات الفرنسية المسلحة”.

ويستند تقرير الامم المتحدة إلى تحقيقات قسم حقوق الإنسان في مينوسما المدعوم بخبرة الشرطة العلمية في الأمم المتحدة.

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*