الاتحاد العام التونسي للشغل تحت شعار “إن لم تكن معي فأنت ضدّي”

بقلم : ملاك عبيدي

من يخالفنا هو عدونا.. من ليس معنا فإنه ضدنا.. من لا يتقاطع معنا نقيم عليه الحد! من لا يؤيدنا ليس منا.. ومن يرد علينا نعلن عليه الحرب..!
تلك هي مشكلتنا الحقيقية، حينما لا نملك –في غالبيتنا العظمى على الأقل- ثقافة الاختلاف الذي لا يفسد للود قضية، ونملك بدلا منها فن الإقصاء ؛ فن الإهانة ورفض تقبل الاختلاف هذا ما حصل مع منجي العائدي!

ندد مكتب الجامعة العامة للتعليم الثانوي المجتمع البارحة 15 جويلية بايقاف منجي العائدي كاتب عام الفرع الجامعي بالمهديّة عن النشاط النقابي بسبب قصيدة شعريّة عبر فيها عن موقف قطاعي رافض للمساس بقوانين المنظمة .

وأدانت الجامعة بكلّ شدّة ووضوح مثل هذه الممارسات الفوقيّة الانتقاميّة المتشفّية التي تسعى جاهدة إلى إعادة تأسيس حقبة من أحلك حقب الاستبداد التي عاشتها المنظّمة وما انجرّ عنها من تداعيات على أدائها ووحدتها الداخليّة.

وكان الاتحاد العام التونسي للشغل  جمّد عضوية الكاتب العام للفرع الجامعي للتعليم الثانوي بالمهدية منجي العايدي على خلفية موقفه من المؤتمر الاستثنائي الأخير وبعد كتابته ونشره لقصيدة « حشاد يبكي ».

يلي نص القصيدة:

***حشاد يبكي***

جدل عقيم عاصف بمسامعي
يحتد بين معارض ومؤيد
قالوا ننقح فصلنا ما المانع؟
ماضر لو سمحوا لنا بمؤبد؟
فصل عجيب لايروق لبعضهم
عشرون أضحى رقمهم في المرقد

بدع تحاك بحجة المتفقه
خلف الستار يصاغ كل المشهد
هذي الزوابع في الفناجين استوت
والخوف بات من المصير الأسود
كم صرت غرا ساذجا يا إخوتي
لما اكون بموقع المتردد
اين التداول والتناوب سادتي؟
أم إننا أسرى الزعيم الأوحد؟
كنا نقاوم حكمهم طول الحياة
بتنا نمجد صوتهم بالمعبد
حشاد يبكي جبننا يا رفقتي
جوع وفقر فوق جهل المفسد
ياقلعة الاحرار دام شموخك
بالروح نفدي مجدك المتجدد
ياخيمة العمال دام وفاؤك
للكادحين بفكرهم والساعد
***المنجي العائدي **

لا ننسى أخيرا أنّ لإتّحاد الشغل و رموزه تاريخ عريق في ممارسة التوظيف السياسي “مع أو ضد حشاد” بدأ منذ اغتيال حشاد رحمه الله  حيث صارت الحادثة أشبه بقميص عثمان، لا تكاد تخلو مناسبة من الاستثمار فيها، و كأن عصابة “اليد الحمراء” لم تقم بهذا العمل الإرهابي إلاّ من أجل إسناد هذا الدور السياسي للمنظمة الشغيلة.

اترك رد

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

0 Partages
Partagez
Enregistrer
Tweetez
Partagez